أنا عبد الله صقر , رجل عجوز لكنى بقلب شاب , أعنى أننى يملآنى الشعور بالأمل والتطلع لحياة أفضل , حاصل على بكالوريوس علوم 1971 م , عملت بالتدريس , وبعد أن تخرجت من الجامعة , ألتحقت بالقوات المسلحة كضابط أحتياط , أشتركت أشتراك فعلى بحرب أكتوبر وأصبت أصابة أثرت على الرؤية , ولكنى والحمد لله أستطيع أن أرى , ولذا يخوننى كثيرا الحروف وبعض الهمزات والنقاط , ولذا ألتمس عذرا من السادة القراء الآعزاء , عمرى يقارب الخمسة والستين عاما , ولكنى أهوى الكتابة فى جميع المجالات الآدبية والسياسية والدينية , لى من الآبناء أربعة /نهم الدكتور طارق والمحاسب مودى والمحامية ريهام والمحاسبة دارين ..... وللأسف كلهم لا يميلوا للقراءة كبقية الجيل . كم أنا أشعر بالسعادة بأنضمامى إلى جريدكم الغراء ..... كتبت للأطفال حين عملت فى الخليج كمدرس , ولكنى أقتصرت على الكتابة لعلها تفرغ ما بداخلى من مكنونات .

عبدالله صقر

وطنى يهرب منى وطنى يهرب منى
وطنى , ما أوجعنى وطنى ما أحزننى ببعدك عنى إنى أهفو إليك يا وطنى أشتاق لحضنك كى تأخذنى يستدعينى الصمت ويقتلنى فأستشعر بلهيب الآغتراب يوقظنى حنينى إلى وطنى وطنى كاد أن يضيع منى .............................. يغلفنى كابوس يغير مزاق حلقى ويضيع من فاهى طعم ولذة الحياة لغياب نسماتك عنى يا
2013 07 Feb - تعليقات (٠) Reading img ١١٤٩
الآم جف حليبها الآم جف حليبها
الآم جف حليبها والضرع الآن مصاب والآبن صار عدو لها والآب هجر الديار والوطن بات فى حيرة ونار صرنا نحملق فى بعضنا بعد صياع حلمنا وأنكسار الجدار الواقى لنا .......................... أمنا هى أملنا وحلمنا دسنا عليها بأقدامنا فهانت علينا أرواحنا لآننا لم نحترم أمنا فصرنا أقذاما ........
2013 07 Feb - تعليقات (٠) Reading img ١٠٣٣
موش هو ده شكلك موش هو ده شكلك
موش هو ده شكلك ولا هو ده لونك ولا هو ده الدمع النازل من تحت جفونك وليه يا أمى لابسه الأسود وليه حزنك مالى المكان يا أمى شيلى ورا ظهرك وتأكدى أن ها يرحل الطغيان ما دام فيه رجالة ها يشيلوكى إذا سقطتى فى الميدان ................................. ليه يا أم الرجال غضبانة علينا دا دمعة من
2013 05 Feb - تعليقات (١٨) Reading img ١٩٤٩
دم الشهيد ضاع دم الشهيد ضاع
دم الشهيد أم الشهيد سألت خلف البيبان فين خق أبنى اللى مات فى الميدان ]دم أبنها سال بحور فى الميدان !! وتاه الشهيد تحت رجلين الجدعان ودموع أمه أنهمرت ولا حد دريان ولا حد سائل عن حق الشهيد والكل متوارى خلف الحيطان يا شهيد قوم وكبر وأعلن لنا عن الآذان وقول لنا من جديد مين هو الجبان اللى فرط
2013 05 Feb - تعليقات (٠) Reading img ١٠٥٨
وطنى فى حالة مخاض وطنى فى حالة مخاض
وطنى فى حالة مخاض لآننا نخشى العودة لعهود الظلم والآستبداد جروحك يا وطنى هى جروح كل المصريين وهى جروحى ألامك هى ألامى فنحن نريدك وطن يتسع لكل المصريين هذا ما نتمناه بعد رحيل الطغاة وطن يبقى واحة للحرية والديمقراطية بعد رحل البغاة نحن لا نريد الراقصون على رفاة الوطن لآننا ننشد وط
2013 05 Feb - تعليقات (٠) Reading img ٩١٤
الحب فى خريف العمر الحب فى خريف العمر
الربيع والخريف لا يلتقيان وإذا ألتقيا فإنها معجزة الزمان هناك مسافت وهناك قدرات لآن للحب أوقات الحب عندى فى خريف العمر فخزائن الحب عندى أصبحت خاوية وكادت نبضاته تنضب وأمواجى التى كانت عاتية بدأت تسلب وأشواقى التى كنت أسافر من أجلها , كادت تهرب وشمس ربيعى
2013 01 Feb - تعليقات (٠) Reading img ٢٥١٨
قتلناك يا وطن الآنبياء قتلناك يا وطن الآنبياء
قتلناك يا وطن الآنبياء قتلنا فيك الشهامة والكبرياء قتلناك عن عمد وبغباء فى العلن والخفاء توشحنا سيوفنا وقتلنا شبابنا وشيوخنا حتى النساء ليس غريبا فنحن فى زمن البلاء كم قتلنا من الآبرياء وتوضأنا بالدماء وقلنا أن الله شاء وكأننا فى كربلاء نحن لا نجيد قراءة التاريخ فلا يوجد من يفكر بذكا
2013 24 Jan - تعليقات (٠) Reading img ١١٤٦
مأساة طفلة قاصر زوجوها لغراب عجوز مأساة طفلة قاصر زوجوها لغراب عجوز
حكاية موش زى أى حكاية حكاية بنت صغيرة كانت دايما بتبص فى المراية كان شكلها دبلان وكلامها فيه توهان فكرها كان حيران قالت لى : حكايتها والبال سرحان قالت لى أنت مثل أبويا ولازم أقول لك حكايتى : وأنا لسة طفلة صغيرة وبلعب فى التراب فجأة زوجونى لواحد غراب أيام معدودة ورانى فيها العذ
2013 24 Jan - تعليقات (٢) Reading img ٣٤٣٤
على رفات الوطن على رفات الوطن
على رفات الوطن تعانق المتأمرون والدخلاء نسوا دموع الوطن وشربوا نخب الشهداء لم يبق لنا من رفات الوطن سوى الخوف وغربان وعملاء يتراقصون فرحا بنشوة نصر زائف كأن عقولنا خواء ماذا تبقى لنا من وطن جريح مبعثر ومقسم بعد معركة أنتصر فيها الجهل على الجهلاء أنتصروا زورا وبهتانا وقسرا بعد أن كشفوا
2013 24 Jan - تعليقات (٠) Reading img ٢٣١٣
العبارة فى الدوبارة العبارة فى الدوبارة
عبارة فى عرض البحر شايلة حمولة ولا حمولة حمارة وأتوبيس معبى جواه أطفال وكأنهم فى شيكارة وقطارات بتطير فى الهواء ببشر زى الطيارة وجثث ناس بتموت وتندفن تحت عمارة وبلطجية منتشرين فى كل شارع وحارة وناس أكلها الجوع والغلاء وماشية بتكلم نفسها ومحتارة واللى بيعتصم واالى بيحتج على الخسارة و
2013 24 Jan - تعليقات (٠) Reading img ٢٩٦٩
١ ٢ ٣ ٤ ٥ ٦ ٧ ٨ ٩ ١٠ ١١ ١٢ ١٣ ١٤ ١٥ ١٦ ١٧ ١٨ ١٩