دراسة طبية : زيادة حجم مولودكِ الأول يضاعف خطرالإصابة بسرطان الثدي

دراسة طبية : زيادة حجم مولودكِ الأول يضاعف خطرالإصابة بسرطان الثدي
 

كشفت دراسة طبية أن النساء اللواتي ينجبن أول مواليدهن كبار الحجم قد يتضاعف لديهن خطر الإصابة بسرطان الثدي مرتين خلال حياتهن لاحقاً.

 وذكر موقع "ماي هلث داي ديلي" الأمريكي أن الباحثين في جامعة "تكساس" وجدوا أن النساء اللواتي ينجبن مواليد كبار الحجم أي يزيد وزنها عن 3.7 كيلوجراماً بداية، يزيد لديهن خطر الإصابة بسرطان الثدي بمعدل مرتين ونصف المرة مقارنة بالنساء اللواتي ينجبن مواليدهن الأُوَل بحجم أصغر.

 وقال الباحث المسؤول عن الدراسة راديك بوكوسكي "تفاجأنا من مدى قوة هذا التأثير.. لم نكن نتوقع أن يكون المولود الكبير الحجم مؤشر قوي على سرطان الثدي".

 وكانت النتائج متطابقة مع الأخذ بعين الإعتبار عوامل أخرى معروفة بتأثيرها على خطر إصابة النساء بسرطان الثدي مثل عمر الإنجاب، وعمر البلوغ وعمر إنقطاع الدورة الشهرية، والوزن، وقال الباحثون إنهم يشتبهون بأن إنجاب مولود كبير يخلق بيئة هرمونية خلال الحمل تبدو لصالح إصابة المرأة بسرطان الثدي في عمر الأربعين تقريباً.

المصدر: MBC
تاريخ النشر :- Jul 19 2012

تعليقات القراء