رسم القلب الكهربائي يجنب توقفه المفاجئ للأطفال

رسم القلب الكهربائي يجنب توقفه المفاجئ للأطفال
 

أوصى بحث أمريكي حديث بضرورة عمل رسم قلب كهربائي بشكل دوري على الأطفال، لتجنب الموت المفاجئ للقلب عندهم، نتيجة إصابتهم بمشاكل مستعصية به كان يمكن كشفها بهذا الإجراء الطبي البسيط. وتقول الدراسة, التي أجراها باحثون بمركز Tufts الطبي وكلية طب جامعة هارفارد ومستشفى بوسطن للأطفال, إن هناك طفلا إلى ستة أطفال من بين كل 100.000طفل أمريكي يموتون بسبب التوقف المفاجئ للقلب. في كثير من هذه الحالات كان يمكن الكشف عن المشكلة من خلال عمل رسم القلب الكهربائي EKG، وبالتالي إنقاذ حياة هؤلاء الأطفال. وقد تبين بشكل عام أن رسم القلب الكهربائي دقيق في تحديد هذه المشكلات الصحية الثلاث مع وجود بعض الحالات التي تسجل إيجابية خادعة للمرض. إلا أن كاتبة الدراسة إنجي ماي روداي، بمركز Tufts الطبي ترى أن رسم القلب الكهربائي لن يكشف جميع المشاكل التي تحدث للقلب. "فكثير من تلك الأمراض تحدث مع التقدم بالعمر، وقد لا يكشفها رسم القلب الكهربائي مبكراً". وتتفق مع هذا الرأي د. لوريل ليزيل، من جامعة Tufts قائلة: "هناك بعض مشاكل القلب لا يكشفها رسم القلب الكهربائي، ولكن لحسن الحظ هذه حالات نادرة". وتنصح روداي الآباء بالتعاون مع طبيب الأطفال للكشف المبكر عن تلك الأمراض لأطفالهم مع وعيهم التام بتاريخ أسرهم المرضي. بعض هذه المشاكل تكون جينية. والمشاكل الوراثية للأمراض لا تعني إصابة أحد الأعمام بأزمة قلبية في سن السبعين، ولكن أن يموت أحد أفراد الأسرة بمشكلة بالقلب قبل سن الخمسين. ويقول د. روبين كوبر، رئيس طب القلب للأطفال بمركز كوهين الطبي للأطفال بنيويورك، إن التوقيت المناسب لعمل رسم القلب الكهربائي أمر أساسي مشيراً إلي تغير قراءات رسم القلب الكهربائي في الأسابيع والسنوات الأولى من عمر الطفل.

المصدر: العربية.نت
تاريخ النشر :- Jul 08 2012

تعليقات القراء